أخبار المهرة

المحافظ “بن ياسر” يترأس اللقاء التشاوري العام ويدعو للحفاظ على أمن المهرة ومحاسبة من يسيء لدور التحالف

(سبق المهرة)
عقد صباح اليوم الاثنين بديوان عام محافظة المهرة، اللقاء التشاوري العام لأعضاء مجلسي النواب والشورى ومدراء عموم المكاتب التنفيذية والمديريات وأعضاء المجالس المحلية والأحزاب والمكونات السياسية ومنظمات المجتمع المدني والمرأة والشخصيات الاجتماعية والشيوخ والأعيان وأبناء المهرة كافة، تحت رعاية فخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وبرئاسة معالي الأستاذ محمد علي ياسر محافظ المحافظة – رئيس المجلس المحلي وبحضور قيادات السلطة المحلية بالمحافظة.

وفي مستهل اللقاء رحب المحافظ بن ياسر، بجميع الحاضرين، شاكرا تلبية الدعوة لحضور اللقاء الذي دعت إليه السلطة المحلية للوقوف على جملة من الأوضاع التي تعيشها المحافظة جراء تأثيرات الأحداث المتسارعة سياسيا واقتصاديا وأمنيا في عموم البلد ضمن جهودها في الحفاظ على الأمن والاستقرار وتوحيد الصف والكلمة والتقارب مع مختلف الجهات والمكونات، والاستماع للمقترحات والآراء بهدف تحقيق المصلحة العامة والنأي بالمحافطة عن الفوضى والصراعات والتصدي لكل من يحاول زعزعة الاستقرار الذي تنعم به المحافطة، وإطلاع الجميع على الصعوبات التي تواجه عمل السلطة المحلية في ظل النجاحات المحققة في المجالات الخدمية والتنموية والأمنية.

ونقل المحافظ تحيات فخامة المشير ركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، لأبناء المهرة وتوجيهاته بشأن حفظ الأمن والاستقرار وتنفيذ المشاريع وتوفير الخدمات للمواطنين .. وحيّا المحافظ بن ياسر الانتصارات العظيمة التي تحققها قوات العمالقة والجيش الوطني والمقاومة في جبهات القتال في محافظة شبوة ومحافظة مأرب ضد المليشيات الحوثية الانقلابية في ظل الدعم الكبير الذي قدمته دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الأمارات العربية المتحدة والذي ساعد بشكل كبير في هذه الانتصارات المحققة .. رافعا التهاني للقيادة السياسية ممثلة برئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة والأمن.

وبيّن أن ما تقدمه السلطة المحلية في تطوير البنية التحتية يأتي في إطار واجبها وممارسة مهامها وبدعم وتوجيهات رئيس الجمهورية.

كما استعرض المحافظ بن ياسر، المستجدات الأمنية الأخيرة، مؤكدا أن السلطة المحلية لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه أي ممارسات تخل بالأمن والاستقرار بالمحافظة أو تسيء للأشقاء في التحالف العربي وسيتم ملاحقة مرتكبي هذه الأفعال وضبطهم وسيكونون عرضة للمساءلة القانونية وفق القانون والنظام.

وأشاد المحافظ ، بالدعم السخي الذي تقدمه حكومة المملكة العربية السعودية للمهرة في مختلف المجالات ، لافتا إلى أن هذا الدعم سيظل محل تقدير واحترام وان العلاقة الأخوية التي تربط اليمن بالمملكة أقوى من أي وقت مضى .. كما ثمن المحافظ الدعم الذي تقدمه سلطنة عمان ودولة الإمارات.

وقال المحافظ: أن السلطة لن تتهاون في تثبيت الأمن والاستقرار وفرض هيبة الدولة بالمحافظة ولن تسمح بالعبث والفوضى وأن أمن المحافظة خط أحمر ، مثمنا جهود وتضحيات الأجهزة الأمنية والوحدات العسكرية في تعزيز حالة الأمن والسكينة العامة ومكافحة التهريب والظواهر المخلة بالأمن.

من جانبهما أكدا الأمين العام للمجلس المحلي الأستاذ سالم عبدالله نيمر ووكيل المحافظة الأول الأستاذ مختار بن عويّض الجعفري بأن الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد تحتم على الجميع أن يكونوا لحمة واحدة وتجاوز الخلافات والحفاظ على المحافظة آمنة ومستقرة وتكاتف الجميع سلطة ومجتمع والمضي قدما نحو البناء والتنمية وتحقيق تطلعات المواطنين في الأمن والسلام والتنمية، مشيرين إلى أن التنمية وتعزيز الأمن هما الأولوية التي تعمل السلطة المحلية عليها، متطرقين إلى جملة المشاريع التنموية التي جرى تنفيذها خلال العامين الماضيين في مختلف المجالات بتمويل من السلطة المحلية، وأن المهرة ستظل حاضنة لجميع أبناء اليمن.

بعد ذلك استمع معالي المحافظ الأستاذ محمد علي ياسر وقيادة السلطة المحلية إلى جملة من الملاحظات والآراء التي طُرحت في اللقاء لتدارسها واخذها بعين الاعتبار وأكدت في مجملها على الحفاظ على الأمن والاستقرار وتجنيب المحافظة ويلات الصراع والفوضى، ودعم جهود السلطة المحلية في تنفيذ خططها التنموية لخدمة المواطنين وتلبية احتياجاتهم من الخدمات ، وعلى جهود ودعم التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية في تقديم عدد من المشروعات الخدمية للمحافطة، وأشاد الحاضرون بالإنجازات التي تحققت للمحافطة خلال العامين الماضيين في الجانبين التنموي والأمني ودور المحافظ في تهدئة الأوضاع وتقريب وجهات النظر بين مختلف المكونات..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى